السبت, 22 يوليو 2017

loader

إعلان الوثائق

المركز الليبي للمحفوظات والدراسات التاريخية
هو الجهة المختصة الوحيدة بحفظ الوثائق والمخطوطات المتعلقة بليبيا عبر العصور وذلك وفقاً للقانون 24/2012م. وحيث انه لوحظ قيام البعض بمحاولة العبث بالمخطوطات والوثائق والمنشورات ذات العلاقة بليبيا بأماكن مختلفة بالبلاد. واستناداً إلى أحكام القانون رقم 24 لسنة 2012 ميلادية وبالذات مواده رقم (57) رقم (58) ورقم (59) التي تنص على العقاب بالسجن والغرامة المالية كل من اتلف كلياً أو جزئياً الوثائق ذات الصلة بالتاريخ الليبي.
عليــــــــه
فان المركز الليبي للمحفوظات والدراسات التاريخية يهيب بالجميع على ضرورة المحافظة على الوثائق التاريخية لليبيا والتي هي بحوزته أو التي حالت الظروف الحالية لبقائها في مناطقها، ويؤكد بأنه ستتم وفقاً للقانون 24/2012م
الملاحقة القانونية الصارمة ضد كل من تسول له نفسه محاولة العبث بالوثائق والمخطوطات الليبية أو المنشورات والكتب المملوكة للمركز.
.

إعــــــــــــلان

يعلن المركز الليبي للمحفوظات والدراسات التاريخيـة إلى رواده من الطلبة والباحثين والمهتمين بان المكتبة تفتح أبوابها ابتداء من الساعة الثامنة صبـاحاً وحتى السادسة مسـاءاً.

باستثنـاء يومي الجمعة والسبت والعطلات الرسمية وتقفل أبوابها أول خميس من كل شهر.


 

يسعدنا تواصلكم معنا على البريد الالكتروني :

c.l.ar.h.s@hotmail.com

طـرابلس – شارع سيدي منيدر. ص.ب: 5070.

هــاتـف: 4446987/88     فـــاكس: 3331616

كما يمكنكم التواصل معنا على :

facebook/clarhs.ly


 

قسم الارشيف

من داخل إدارة الأرشيف الرسمي بالمركز الليبي للمحفوظات والدراسات التاريخية

يحرص المركز الليبي للمحفوظات و الدراسات التاريخية على جمع وحفظ تاريخ الدولة الليبية عن طريق إنشاء أرشيف وطني يضم المخطوطات و الوثائق التي صدرت في المراحل التاريخية المختلفة للدولة الليبية والعناية بها و إتاحتها أمام الباحثين و الدارسين للتاريخ الليبي وفق أحدث الطرق العلمية، وبما يضمن سلامة هذه الوثائق، حيث جاء القانون رقم (24) لسنة 2012م، ليضع الضوابط و التشريعات التي تضمن تحقيق ذلك حيث أنشئت إدارة الأرشيف الرسمي بالمركز و أنيط بها مهمة تجميع و تصنيف وفهرسة الوثائق و ترميم ما يتطلب الترميم منها، والعمل على إتاحتها بأحدث الطرق وتسليط الضوء من خلالها على جوانب مهمة من التاريخ الليبي ضلت لعقود مهملة.

اِقرأ المزيد...

حوار مع أ. المبروك الساعدي

أجري القائمين على الموقع الالكتروني للمركز الليبي للمحفوظات والدراسات التاريخية حواراً مع أ. المبروك الساعدي عضو الجنة العلمية بقسم الأرشيف بالمركز يوم الاثنين الموافق 1/7/2013م.

س) حدثنا عن تاريخ نشأة قسم الأرشيف.

أ. المبروك الساعدي: قسم الأرشيف استحدث عام 2010م لغرض جمع وحفظ الوثائق, ثم بحلول عام 2012م صدر قانون 24/2012 الذي خول المركز كجهة وحيدة مؤتمنة لجمع وحفظ الأرشيف الليبي منذ القرن السادس عشر إلى الآن. استناداً إلى هذا القانون بدأ المركز بناء علاقات مع وزارات الدولة عبر عقد اجتماعات مع مندوبين عن تلك الوزارات للبحث على آلية للتعامل مع الوثائق وأنواعها من جارية وشبه جارية وساكنة وكيفية تحويل المحفوظات إلى الأرشيف.

اِقرأ المزيد...

ما أنجزه قسم الأرشيف

أهم الإنجازات التي قامت بها الشعبة خلال النصف الأول من عام 2012 م

وثائق الملفات والسجلات الخاصة بمدينة الزاوية التي جلبها الأستاذ علي الهازل الموظف بهذا المركز وهو من سكان المدينة . وتقسم علي هذا النحو:

1- وثائق مدينة الزاوية – الأمن الخارجي – عدد (4) حافظة كرتون تحوي ( ملف37) بتاريخ 20-9-2011

2- وثائق مدينة الزاوية – الحرس الشعبي :

- الدفعة الأولي - (19) حافظة كرتون بتاريخ 27-9-2011

- الدفعة الثانية - (18) حافظة كرتون بتاريخ 5-10-2011

عدد الملفات داخل هذه المجموعة (37 حافظة) = 1008 ملف وسجل .

3- وثائق مصورة (ملف به (17) مجموعة من الوثائق تخص فترة الأحداث تابعة لجهاز الأمن الداخلي – فرع الزاوية وكانت قد استلمتها إدارة الأرشيف عن طريق إدارة مكتبة المركز بتاريخ 22-1-2012 م وحافظة واحدة تحوي أوراق مبعثرة من مبني باب العزيزية .

ثالثا :-

الوثائق التي استلمتها إدارة الأرشيف من ثوار منطقة تاجوراء. كما وجدناه مكتوباً علي بعض الصناديق فإنها تتبع أرشيف : الشعب المسلح – الحرس الشعبي التابع لللجنة العامة المؤقتة للدفاع / الحرس الشعبي لمنطقة طرابلس – مكتب الحرس الشعبي تاجوراء ، وضعت في صناديق عددها (328) صندوق كرتون بها عدد (4500 ملف وسجل تقريباً) .

علماً بأن هذه الجزئيات كانت قد وصلت إلى أرشيفنا بالمركز وهي في حالة سيئة من الحفظ مشبعة بالأتربة ومببلة بالمياه ولذلك بقيت فترة من الزمن معرضة للهواء لغرض تجفيفها قبل حفظها في صناديق .

أما بالنسبة لطلبات المواطنين والذين تستقبلهم إدارتي المركز والأرشيف بصفه شبه يومية باحثين عن وثائق تخص الأملاك وذلك لإثباث حق الملكية وحل المنازاعات القائمة بين الأفراد،  وقد تم فتح ملفات تخص طلبات المواطنين لاستلام صور من مستنداتهم إن وُجدت أو أي معلومة يمكن أن تفيد في عملية البحث ، هذا من جانب .. ومن جانب أخر بدأ العمل على التعرف على هذه الجزئيه من خلال سجلات المحاكم الشرعية وبعض الحافظات التي تحوى وثائق كان يتم التعامل بها مع الجمهور من قبل موظفى دار المحفوظات التاريخية عندما كان الأرشيف محفوظاً فيها .

والعمل جار على الطلبات المقدمة من المواطنين آملين فى العثور على مايحتاجونه من أصول محفوظة لدينا .

22 - 5-2012 م

 

 

 

 

 

لمحة عن تحديث الارشيف

عند وضع الآليات التي ترتقي بعمل الإدارة وتحقق الأهداف المرجوة  والمتمثلة في حفظ وصيانة أرشيف الدولة الليبية وإتاحة ما يمكن إتاحته للباحثين والدراسيين والمهتمين و تمكينهم من تسليط الضؤ على جوانب هامة من تاريخ ليبيا الحديث والمعاصر.

نقدم سرد لبعض نشاطات الإدارة من تاريخ الاستلام في منتصف شهر ديسمبر 2012 وحتى 10/4/2013.

1- أعيد تنظيم صالة العمل السفلى (البدرون) وتم ترتيب صناديق الوثائق بالأرفف المعدنية وتنظيم دواليب حفظ الوثائق وهو ما أوجد مساحات فارغة بالصالة أعطت روح جديدة للموظفات بالإدارة .

اِقرأ المزيد...